سلال: معاناة الشعب الصحراوي طالت ودعم الجزائر ثابت

جدد الوزير الأول، عبد المالك سلال، تأكيده تمسك الجزائر بالشرعية الدولية من أجل تسوية النزاع القائم بين الشعب الصحراوي والمملكة المغربية.
وأكد سلال في حديث خص به حصريا المجلة الشهرية “أفريك أزي” في عددها لشهر ديسمبر، أن موقف الجزائر “واضح” و”ثابت” تجاه مسار تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية، مشيرا إلى دعم الجزائر تنظيم استفتاء تقرير المصير تحت إشراف الأمم المتحدة.
وقال الوزير الأول إن “معاناة الشعب الصحراوي طال أمدها. موقف بلدي حول هذه المسألة واضح وثابت. نحن ندعم مسار تنظيم استفتاء تقرير المصير تحت إشراف الأمم المتحدة ونأمل أن يتم تحقيقه”.
وأضاف “الجزائر لن تدخر أي جهد وستقدم، في ظل احترام الشرعية الدولية، مساهمتها في تسوية آخر ملف لتصفية الاستعمار”.
وكان الرئيس الصحراوي، محمد عبد العزيز قد أكد السبت الماضي، أن موقف الجزائر تجاه القضية الصحراوية ثابت و دائم وداعم غير مشروط مند سنة 1975 إلى يومنا هذا، موضحا أن هذا الموقف التقليدي تجاه القضية الصحراوية تبنته الجزائر مند 01 نوفمبر 1954 من خلال دعم مختلف القضايا العادلة ودعم الشعوب المكافحة ودعم مبدأ تقرير مصير الشعوب المكافحة على غرار فلسطين الفيتنام المستعمرات البرتغالية في إفريقيا وضد نظام الأبارتهيد وفي أسيا وأمريكا اللاتينية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.