خالد نزار يفضح في مذكراته التورط العسكري الفرنسي في إحتلال الصحراء الغربية.

نشرت جريدة النهار الجزائرية جزء من مذكرات اللواء الجزائري خالد نزار التي أطلق عليها عنوان «خالد نزار.. المذكرات الكاملة» و عاد وزير الدفاع الجزائري الأسبق اللواء المتقاعد خالد نزار إلى عدد من المحطات العسكرية وأسرار تُكشف لأول مرة ومنها محاولة مغربية فرنسية للتجسس على المناطق العسكرية في تندوف الجزائرية.
و يقول اللواء خالد نزار في هذا الكتاب إنه كان شاهدا فعالا في العلاقات الجزائرية المغربية والجزائرية الليبية، ففي قضية الصحراء الغربية قال إن «بعد احتلال الصحراء الغربية والتصريحات المنسوبة لجهات مغربية ولم تكذّب، تدعو للطعن في اتفاقيات ترسيم الحدود المبرمة عام 1972، الرئيس الراحل هواري بومدين أدرك بأن الجزائر في مرحلة خطر ويجب تركيز الجهود على وسائلنا الدفاعية، مع قضية امڤالة، أدرك فجأة بأن الجيش ليس فقط مديرين مركزيين يؤدون دور رؤساء مكاتب ويعملون تحت إشراف أمين عام حريص على عدم إلقاء أي ظل على «المعلّم»، وقادة نواحي طيبين غارقين في روتينهم اليومي وحفنة من الضباط المحترفين لا سلطة لهم ولا إمكانيات، عندما استدعاني من المدرسة الحربية بباريس، في أوج الأزمة مع المغرب، طلب مني الذهاب إلى تندوف من أجل تقييم الوضع وصياغة المقترحات، ليضيف أنه قدم تقريرا مفصلا عن الوضع في تندوف، مستذكرا كيف حاولت طائرات جوسسة فرنسية التجسس على المناطق العسكرية بتندوف، وهو الأمر الذي جعل «خالد نزار» يلتحق بمركز العمليات، أين حلّق طيارين جزائريان لإيقاف الطائرة الفرنسية، لتقوم هذه الأخيرة بإطلاق دخان شوّش على رادارات مشاهدة ومعاينة الطائرة الفرنسية، ليكتشف بعدها أنها عادت أدراجها وحطت في منطقة «العيون»، وهو الأمر الذي فضح تواطؤ فرنسا مع المغرب ضد الصحراء الغربية وضد الجزائر.

المصدر : النهار الجزائرية.

4 تعليقات
  1. العوام يقول

    إذا رأيت طائرة حربية تحلق في السماء بالكاد يمكنك أن تميز نوعها, أما أن تعرف جنسيتها ومهمتها والمطارالمتوجهة إليه فذالك من رابع المستحيلات,

    1. عباس عبد الله . يقول

      لأنك متواجد على الأرض ، أما هؤلاء لديهم كل الوسائل لمعرفة العدو ، ثم أن خالد نزال ليس ضابطا
      عاديا .

  2. لهليل يقول

    هههه لماذا تنشر هذه الاكاذيب في الوقت بالذات؟ اليس حريا ان نشن حربا ديبلوماسية على المغرب لارغامه على التفاوض

  3. يساري يقول

    كلام نقلابي علا الشعب الجزااري يعيش في فرنسا ومن الاغياا حلل وناقش الجنرال زروال يعيش في الجزاار مع الشعب بدون ترف لانه دو ايادي نضيفه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.