الاحتلال المغربي يستدعي سفيرته في برلين للتشاور

تصعيد جديد في التوتر السياسي بين نظام الاحتلال المغربي وألمانيا. فبعد شهرين من الأمر بعدم التعامل مع السفارة الألمانية، أقدم المغرب الآن على خطوة أخرى، حيث استدعى سفيرته في برلين للتشاور، معلنا أسباب ذلك في بيان، أثار استغراب ألمانيا.
قال المغرب، اليوم الخميس (6 مايو/ أيار 2021)، إنه قرر استدعاء زهور العلوي، سفيرته في برلين، للتشاور بسبب “المواقف العدائية التي تنتهك مصالحه العليا”، في إشارة إلى موقف ألمانيا من ملف الصحراء الغربية.
وجاء في بيان للحكومة المغربية أن ألمانيا “سجلت موقفا سلبيا بشأن قضية الصحراء الغربية، إذ جاء هذا الموقف العدائي في أعقاب الإعلان الرئاسي الأمريكي، الذي اعترف بسيادة الاحتلال المغربي غير الشرعية على الصحراء الغربية وهو ما يعتبر موقفا خطيرا لم يتم تفسيره لحد الآن”.
وقالت وزارة الخارجية الألمانية إنها لم تتلق إخطارا مسبقا بخطوة استدعاء السفير مشيرة إلى أنها لا يمكنها فهم الاتهامات في البيان الصادر عن الوزارة المغربية وأنها طلبت إيضاحا. وقال مسؤول بالوزارة “هذا الإجراء أصابنا بالدهشة الشديدة لأننا نقوم بجهود بناءة مع الجانب المغربي لحل الأزمة”.
وكان المغرب قد أمر في مارس/ آذار كل الهيئات الحكومية بالامتناع عن التعاون والاتصال بالسفارة الألمانية والمنظمات السياسية الألمانية.
ص.ش/ف.ي (رويترز، أ ف ب)

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.