وزارة الصحة العمومية تشرع في عملية تلقيح ضد فيروس كورونا المستجد

شرعت وزارة الصحة العمومية في عملية التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد على مستوى كافة الولايات والمؤسسات.
العملية باشرتها الأطقم الصحية جهويا ومحليا على مستوى كل الولايات والمؤسسات بإشراف مباشر من وزارة الصحة العمومية، وهذا في إطار جملة الاجراءات الوقائية والتدابير التي أقرتها الالية الوطنية للوقاية من الفيروس.
عملية التلقيح رسمت لها الأطقم الصحية خطة تفصيلية بداية من المستشفيات الجهوية وكذا المحلية وهذا بغية تسهيل عملية التلقيح على المواطنين .
وفي تصاريح لهم لمن التقتهم وكالة الأنباء الصحراوية ، عبر المواطنين عن امتهانهم لهذه الخطوة ، مشيدين بأهميتها باعتبارها الحل الأمثل للوقاية من الفيروس .
إلى ذلك تقوم وزارة الصحة العمومية هذه الأيام بحملة من أجل التلقيح ضد الجائحة تمحورت أساسا حول “تعزيز حملة التلقيح. وكذا تكثيف نشاطات الاتصال والتحسيس الرامية إلى ترقية عملية التلقيح للحد من انتشار الفيروس الفتاك .
وتشير الإحصاءات الرسمية السبت إلى انّ عدد الإصابات بفيروس كورونا وصل الى 795 حالة اصابة مع تسجيل 47 حالة وفاة .
وأمام هذا الوضع ومع بداية انتشار الفيروس سعت السلطات الصحراوية كباقي دول العالم إلى اتخاذ جملة تدابير وقائية بغية ضمان سلامة المواطنين ، من خلال تشكيل آلية وطنية للوقاية من الفيروس وكذا لجنة وطنية على مستوى وزارة الصحة العمومية تضم دكاترة واخصائييين لهم خبرة في متابعة وفحص الحالة الوبائية .
كما جهزت الدولة الصحراوية مراكز للحجر الصحي بها دكاترة مختصين ، كل هذا رافقته المتابعة الميدانية والانية لرئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد ابراهيم من خلال ترأسه بصفة دائم للمكتب الدائم للأمانة الوطنية .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.